بسم الله الرحمن الرحيم
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم
أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

وشكراً
الإدارة



 
البوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالرئيسيةبحـثالتسجيلدخولرياض الاطفال
** أهم الأخبار ** ألف مبروك لجميع طلاب الصف السادس الناجحين مع اطيب الأمنيات لهم جميعا بدوام التوفيق والنجاح **

** تهنئ مدرسة أم المؤمنين الابتدائية الأستاذة منى القاضي لفوزها بلقب المعلم المثالي لعام 2011-2012الف مبروك **
** فازت جماعة الصحافة المدرسية تحت إشراف الأستاذة /غادة بالمركز الأول على مستوى الجمهورية مع تمنياتنا بدوام النجاح **
حصلت المدرسة على المركز الأول على مستوى المحافظة فى المسابقة الثقافية للقراءة الحرة ** فازت المدرسة بالمركز الأول على مستوى الجمهورية فى مسابقة الوافدين فى التربية الفنية تحت إشراف الأستاذة / منى حلاوة ** حصلت المدرسة على المركز الأول على مستوى المحافظة فى مسابقة الإلقاء تحت إشراف الأستاذة / سوزان هريسة **
القائمة الرئيسية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» النشاط الموسيقي
الجمعة مايو 03, 2013 8:56 am من طرف Admin

» استمرار تكريم المتميزين
الجمعة أبريل 19, 2013 3:47 pm من طرف Admin

» تكريم المتميزين بالمدرسة في مختلف المواد الدراسية
السبت أبريل 13, 2013 1:29 pm من طرف Admin

» مسرح العرائس
الخميس فبراير 21, 2013 1:13 pm من طرف Admin

» نشاط زراعي
الخميس فبراير 21, 2013 1:09 pm من طرف Admin

» العب تمرينات رياضية
الخميس فبراير 21, 2013 1:03 pm من طرف Admin

» نصائح طبية
الثلاثاء فبراير 19, 2013 1:35 pm من طرف Admin

» حركة الارض
الثلاثاء ديسمبر 04, 2012 2:48 pm من طرف Admin

» اطفال الرياض وخطة الامن والسلامة
الثلاثاء نوفمبر 27, 2012 12:19 pm من طرف Admin

مواقع صديقة
المصحف الشريف
 
 
مواقيت الصلاة


شاطر | 
 

 مبادئ الجودة الشاملة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 107
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

مُساهمةموضوع: مبادئ الجودة الشاملة   الخميس فبراير 04, 2010 10:33 am

مفهوم الجودة الشاملة :
( هي عملية إدارية ترتكز على مجموعة من القيم تستمد طاقة حركتها من المعلومات التي نتمكن في إطارها من تنظيف مواهب العاملين في النشأة التربوية ، واستثمار قدراتهم الفكرية مختلف مستويات التنظيم على نحو إبداعي لتحقيق التحسن المستمر ) .
المدارس والمؤسسات
التعليمية اليوم ترتكز أكثر على الدرجات من تركيزها على تطوير المهارات المطلوبة .
بعض مبررات تطبيق نظام إدارة
الجودة الشاملة ومنها :
1 ـ ارتباط
الجودة بالإنتاجية .
2 ـ اتصاف نظام
الجودة بالشمولية في كافة المجالات .
3ـ عالمية نظام
الجودة ، وهي سمة من سمات العصر الحديث .
4ـ عدم جدوى بعض الأنظمة والأساليب الإدارية السائدة في تحقيق
الجودة المطلوبة .
5 ـ نجاح تطبيق نظام
الجودة الشاملة في العديد من المؤسسات التعليمية .
الجودة الشاملة تحتاج في تطبيقها إلى القيادة الواعية والسياسات والاستراتجيات التي ينبغي أتباعها لتطبيق نظام الجودة الشاملة في كافة المؤسسات ولاسيما التربوية ، وأن هذه الإستراتيجيات يجب أن تدعم بخطط وأهداف وطرق عمل .
مهام مديري المدارس في تطوير وإطلاق المعارف والقدرات الكاملة للعاملين على المستوى الفردي والجماعي ، معتمدين على المستوى العام للمدرسة والخطط والأنشطة لتوفير الدعم لسياستها وكفاءة الأداء وآليات العمل .
كيفية قيام المدرسة بالتخطيط وإدارة الشركاء الخارجيين ، والمصادر الداخلية في سبيل دعم السياسات والإستراتيجيات وفاعلية الأداء والعمل ، ثم كيف تقوم المدرسة بتصميم وإدارة وتطوير عملياتها في سبيل دعم السياسات والإجراءات ، ومن ثم إرضاء المستفيدين ، وزيادة المكاسب لهم والمساهمين في العملية
التعليمية .
ما تحققه المدرسة من نتائج متعلقة بالمستفيدين من الطلبة وأولياء الأمور ، وما الذي تحققه المدرسة من نتائج متعلقة بأفرادها أو العاملين فيها كالمديرين والمشرفين والمعلمين وغيرهم ، وأجاب على تسائله بأن النتائج ستكون إيجابية ، ومحققة للأهداف المرسومة وفق نظام
الجودة الشاملة .
بعض المبادئ التي تقوم عليها
الجودة الشاملة ومنها :
1 ـ التركيز على التعرف على احتياجات وتوقعات المستفيدين والسعي لتحقيقها .
2ـ التأكيد على أن التحسن والتطوير عملية مستمرة .
3 ـ التركيز على الوقاية بدلا من ال
بحثعن العلاج .
4 ـ التركيز على العمل الجماعي .
5 ـ اتخاذ القرار بناء على الحقائق .
6 ـ تمكين المعلمين من الأداء الجيد .
أهداف إدارة
الجودة الشاملة ومنها :
1 ـ حدوث تغيير في جودة الأداء .
2 ـ تطوير أساليب العمل .
3 ـ الرفع من مهارات العاملين وقدراتهم .
4 ـ تحسين بيئة العمل .
5 ـ الحرص على بناء وتعزيز العلاقات الإنسانية .
6 ـ تقوية الولاء للعمل والمؤسسة والمنشأة .
7 ـ تقليل إجراءات العمل الروتينية واختصارها من حيث الوقت والتكلفة .
ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هو :
ما هي متطلبات تطبيق نظام
الجودة الشاملة ؟ وقد تحدث عنه المحاضر بتركيز .
1 ـ تهيئة مناخ العمل والثقافة التنظيمية للمؤسسة
التعليمية .
2 ـ قياس الأداء للجودة .
3 ـ إدارة فاعلة للموارد البشرية بالجهاز
التعليمي .
4 ـ تعليم وتدريب مستمرين لكافة الأفراد .
5 ـ تبني أنماط قيادية مناسبة لنظام إدارة
الجودة الشاملة .
6 ـ مشاركة جميع العاملين في الجهود المبذولة لتحسين مستوى الأداء .
7 ـ تأسيس نظام معلومات دقيق لإدارة
الجودة الشاملة .
ولكن هل يمكن توظيف
الجودة الشاملة في المؤسسات التربوية بشكل عام ومؤسستنا التربوية بشكل خاص ؟
نظام
الجودة الشاملة نظام عالمي يمكن تطبيقه في كافة المؤسسات التربوية وغير التربوية ، غير أنه يحتاج إلى دقة في التنفيذ ، وتهيئة المناخ المناسب لتفعيله ناهيك عن النفقات الكبيرة التي تحتاجها المؤسسة أثناء عملية التطبيق وخاصة فيما يتعلق بتوفير البيئة المدرسية المتميزة من مبان ومرافق وتدريب للكوادر البشرية والتجهيزات المدرسية والمعامل والمختبرات ومعامل اللغات والحاسوب وكل ما يتعلق بالعملية التربوية التعليمية ، وكل ذلك ينبغي توفيره حتى تحصل المؤسسة على مواصفات الجودة الشاملة ، ولا يعني ذلك أن نتخلى بالكلية عن البحثعن مصادر أخرى يمكن أن توصلنا إلى تحقيق بعض جوانب الجودة الشاملة ، ومن هذه المصادر التدريب لكافة العاملين في المؤسسة ، وتهيئة مناخ العمل ومشاركة الجميع في تفعيل دور المؤسسة والارتقاء به .
ويذكر بعض خبراء
التعليم أن أصحاب الجودة الشاملة أنفسهم قد تخلوا عنها ، بعد أن أصبحوا على قناعة بأنها مثالية أكثر مما
تشكل نظاما فاعلا يمكن تطبيقه ، ويحقق الأهداف المنشودة وخاصة في المؤسسات التربوية
مفهوم ومبادئ ضمان جودة التعليم والاعتماد
أولاً : مفهوم ضمان جودة التعليم والاعتماد:
يمكن النظر إلى مبادرة تطبيق سياسات ضمان جودة التعليم والاعتماد في مصر على أنه نقلة نوعية غير مسبوقة
في مسيرة تطوير التعليم بمختلف أنواعه ومؤسساته وفقا للمعايير القياسية العالمية وبما يحافظ على هوية الأمة
لمقابلة توقعات المستفيدين النهائيين والمجتمع، وذلك باعتبار أن التعليم هو عماد التنمية والتقدم. وتنطوي هذه
المبادرة فى مضمونها العام على التطوير والتحديث المستمر للتعليم في مصر. ويتضمن هذا الجزء من الدليل كل من مفهوم
ومبادئ ضمان جودة التعليم والاعتماد.
(1) ضمان جودة التعليم:
يقصد بضمان جودة التعليم تلك العملية الخاصة بالتحقق من أن المعايير الأكاديمية المتوافقة مع رسالة المؤسسة
التعليمية قد تم تحديدها وتعريفها وتحقيقها على النحو الذي يتوافق مع المعايير المناظرة لها سواء على المستوى
القومي أو العالمي، وان مستوى جودة فرص التعلم والبحث العلمي والمشاركة المجتمعية وتنمية البيئة تعتبر ملائمة
أو تفوق توقعات كافة أنواع المستفيدين النهائيين من الخدمات التي تقدمها المؤسسة التعليمية.
(2) الاعتماد:
يقصد بالاعتماد تلك العملية المنهجية التي تهدف إلى تمكين المؤسسات التعليمية من الحصول على صفة متميزة،
وهوية معترف بها محلياً ودولياً والتي تعكس بوضوح نجاحها في تطبيق استراتيجيات وسياسات وإجراءات فعالة لتحسين
الجودة في عملياتها وأنشطتها ومخرجاتها بما يقابل أو يفوق توقعات المستفيدين النهائيين ويحقق مستويات عالية من
رضائهم. وفى ضوء ذلك فانه يمكن تعريف الاعتماد للمؤسسات التعليمية في مصر على النحو التالي:
"الاعتراف الذي تمنحه الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد للمؤسسة التعليمية إذا تمكنت من إثبات أن
لديها القدرة المؤسسية، وتحقق الفاعلية التعليمية وفقاً للمعايير المعتمدة والمعلنة من الهيئة، ولديها من الأنظمة
المتطورة التي تضمن التحسين والتعزيز المستمر للجودة"
ثانياً: مبادئ عملية ضمان جودة التعليم والاعتماد:
هناك مبادئ أساسية لعملية ضمان جودة التعليم والاعتماد وهى مستوحاة من النظم والممارسات الجيدة لضمان
جودة التعليم ويجب مراعاتها في التطبيق العملي سواء من الهيئة أو من المؤسسات التعليمية:
- الاهتمام بالمستفيد الأساسي (الطالب) والعناية به والحرص على تحقيق مستويات عالية من رضائه من
خلال تحقيق احتياجاته ورغباته وتوقعاته.
- القيادة والحوكمة الموجهة بالفكر والتخطيط الاستراتيجي والموضوعية والشفافية والعدالة.
- نمط الإدارة الديمقراطية ،التي تعتمد المشاركة الفعالة لكافة الأطراف ذات المصلحة وتستخدم التفويض
والتمكين في سلطات اتخاذ القرارات وتتقبل النقد.
- الابتكار والإبداع بغرض التغيير الهادف والتحسين والتطوير المستمر.
- الاستقلالية بما يضمن احترام المؤسسة التعليمية ومسؤوليتها في إدارة عملياتها وأنشطتها الأكاديمية والإدارية.
- الالتزام وعدم التخلي عن المسؤوليات والواجبات التي تحددها الأدوار الخاصة بالمؤسسات أو الأفراد.
- التعلم المستمر من جانب المؤسسة والمعتمد على الاستفادة من الخبرات المتراكمة وتقبل الأفكار الجديدة والانفتاح
على العالم
- المنافع المتبادلة بين جميع الأطراف ذات العلاقة بالمؤسسة التعليمية من طلاب وأعضاء هيئة تدريس
ومعاونيهم وعاملين والأطراف المجتمعية.
- الاهتمام بالعمليات التشغيلية والفنية في المؤسسة ،التي تقوم بإنتاج الخدمات التعليمية والبحثية والمجتمعية.
- الاهتمام بالتغذية المرتدة والحرص على جمع المعلومات وتوثيقها ،لتفهم ردود الأفعال والاستفادة منها لتحسين
وتطوير مخرجات النظام المؤسسي.
[right][b]الغايات النهائية والآهداف
الغايات النهائية للهيئة:
- ضمان الجودة الشاملة للتعليم وتطويره المستمر بما يتفق ومتطلبات خطط التنمية القوميــــة وتحقيق التنافسية على المستويين
المحلى والدولي وبما لا يتعارض مع هوية الأمة.
- دعم وتعزيز دور المؤسسات التعليمية في بناء المعرفة، وتنمية المهارات، ونشر الثقافة، وتعميق البحث العلمي، وخدمة
المجتمع والبيئة.
- تعظيم مردود الاستثمار في التعليم لزيادة الناتج القومي واعتباره أحد روافد زيادة الدخل القومي.
- كسب ثقة وتأييد ودعم المجتمع ومؤسساته المختلفة للهيئة باعتبارها كيان للاعتماد معترف به عالمياً وتحقيق التواصل
والتعاون المستمر مع هيئات ضمان الجودة والاعتماد على المستويين الأقليمى والدولي.
الغايات النهائية للهيئة:
تهدف الهيئة إلى ضمان جودة التعليم و تطويره المستمر من خلال:
- نشر الوعي بثقافة الجودة.
- التنسيق مع المؤسسات التعليمية بما يكفل الوصول إلى منظومة متكاملة من المعايير وقواعد مقارنات التطوير
واليات قياس الأداء استرشادا بالمعايير الدولية و بما لا يتعارض مع هوية الأمة.
- دعم القدرات الذاتية للمؤسسات التعليمية للقيام بالتقويم الذاتي.
- تأكيد الثقة على المستوى المحلى والأقليمى والدولي في مخرجات العملية التعليمية بما لا يتعارض مع هوية الأمة.
- القيام بالتقويم الشامل للمؤسسات التعليمية وبرامجها طبقا للمعايير القياسية والمعتمدة لكل مرحلة تعليمية و لكل نوع من المؤسسات التعليمية.
الممارسات الجيدة للهيئة
تمثل قواعد الممارسات الجيدة للهيئة ما تلتزم به من أخلاقيات وسياسات وآليات عمل تضمن حيدتها وشفافية عملها بما
يحقق رسالتها وأهدافها ويتفق مع ضوابط الممارسة الجيدة المتبعة من الهيئات المماثلة على المستوى العالمي. وتشتمل
الممارسات الجيدة للهيئة على أربع مجالات على النحو التالي:
(1) إدارة واستقلالية الهيئة:
- الهيئة كيان حكومي مستقل غير تابع لأي وزارة مما يضمن حيدتها واستقلالية قراراتها.
- سياسات الهيئة وآليات عملها موثقة ومعلنة مما يضمن الشفافية والمحاسبية.
- تتبع الهيئة أسلوب ديمقراطي في إدارتها من خلال مجلس إدارة مشكل من خبراء التعليم والجودة ممن
لا تتعارض مصالحهم مع أهداف الهيئة.
- للهيئة إدارة للتطوير والمتابعة مسئولة عن إدارة الجودة الداخلية وتقويم فاعلية أداءها والتخطيط للتطوير
المستمر وفقاً لنتائج تقويم الأداء والمستجدات المحلية والعالمية وكذلك على التغذية المرتدة من كافة الأطراف
المعنية (المؤسسات التعليمية, الطلاب, أفراد المجتمع, الوزارات المعنية و القيادة السياسية، وغيرها).
- تستعين الهيئة بأفضل الخبرات المحلية والعالمية المتخصصة فى التعليم بأنواعه المختلفة، وفى نظم الجودة
والتطوير لتحقيق أهدافها بكفاءة وفعالية.
- للهيئة إدارة للتدريب تمكنها من إعداد وتنمية قدرات كوادرها بما يحقق جودة الأداء وضمان الكفاءة
والموضوعية للمراجعين المشاركين في عمليات تقويم المؤسسات التعليمية.
- تلتزم الهيئة بإعلان نتائج أي تقويم خارجي لأدائها للكافة.
- تستخدم الهيئة مواردها المالية المتاحة بما يمكنها من تحقيق رسالتها وأهدافها بكفاءة.
(2) علاقة الهيئة بالمؤسسات التعليمية:
- تحفز الهيئة المؤسسات التعليمية على التحسين والتطوير المستمر وتوفر لها الخبرات الاستشارية من خلال
إدارة منفصلة عن إدارة التقويم والاعتماد.
- تصدر الهيئة سلسلة من الأدلة والمطبوعات الإرشادية لمساعدة المؤسسات التعليمية على إجراء التقويم
الذاتي بهدف تطوير أداءها وإعدادها للاعتماد.
- تعترف الهيئة بأن جودة البرامج والمؤسسة هما في المقام الأول مسئولية المؤسسة التعليمية وتحترم الهيئة
الاستقلالية الأكاديمية وشخصية المؤسسة المميزة في برامجها.
- تشجع الهيئة التجديد والابتكار في أداء المؤسسات التعليمية.
- تسمح الهيئة للمؤسسة التي يتم تقويمها بسحب طلب الاعتماد خلال أي وقت منذ تقديمه حتى قبل صدور تقرير
المراجعين النظراء.
- تنظم الهيئة الزيارات الميدانية للتقويم بالتنسيق مع المؤسسات محل التقويم.
- تستشير الهيئة المؤسسة في تشكيل فريق النظراء المراجعين المنوط به تقويمها لضمان عدم تعارض المصالح.
- تقوم الهيئة باطلاع المؤسسات التي يتم تقويمها على التقرير المبدئي للمراجعين لإعطائها الفرصة للتعليق على
أية نقاط قد تراها وتقديم أية أدلة أو وثائق إضافية , و يؤخذ رد المؤسسة في الاعتبار عند إصدار القرار النهائي.
- تطلب الهيئة من المؤسسات المقومة تقديم تقرير عن رأيها في عملية التقويم و أداء النظراء المراجعين وتستخدم
تلك التقارير كمصدر أساسي للمعلومات في عملية التقويم الذاتي التطوير للهيئة.
- تلتزم الهيئة بالحفاظ على سرية المستندات والمعلومات الخاصة بالمؤسسة محل التقويم إلا فيما يجب إعلانه بنص
اللوائح والقوانين.
- تلتزم الهيئة بإخطار المؤسسات المعنية بأي قرار يخصها بخطاب موصى عليه بعلم الوصول في خلال ثلاثين يوما
على الأكثر من صدوره.
(3) عملية التقويم و اتخاذ القرار:
- تعترف الهيئة بحق المؤسسة في أن يتم تقويمها في ضوء رسالتها وأهدافها المعلنة طالما كانت تلك الرسالة
والأهداف ملائمة للمستوى التعليمي للمؤسسة.
- معايير التقويم المستخدمة موضوعية وتم عرضها على أصحاب المصلحة.
- تغطي معايير التقويم المجالات المختلفة لأنشطة المؤسسات التعليمية من تعليم و تعلم, خدمة مجتمعية, بحث
علمي, ... طبقاً لنوع المؤسسة.
- تعتمد عملية التقويم علي الوثائق والأدلة وتشمل الآليات والطرق المستخدمة بالإضافة إلى المخرجات.
- استطلاع رأي المعنيين من طلاب, هيئة تدريس, موظفين وأطراف المجتمعية جزء أساسي من عملية التقويم.
- تضمن الهيئة أن يتم التقويم بواسطة نظراء مراجعين أكفاء ومدربين وتحرص على عدم تضارب المصالح.
- تحرص الهيئة على استمرارية عملية التقويم خلال فترة صلاحية الاعتماد من خلال التقارير السنوية
للمؤسسات والزيارات التفقدية لضمان استمرارية أحقية المؤسسات بثقة المجتمع.
- تعترف الهيئة بحق مؤسسات التعليم في التظلم من قراراتها وفقاً لسياستها المعلنة وتتخذ الهيئة الإجراءات العادلة
التي تضمن المحافظة على حقوق هذه المؤسسات.
- تلتزم الهيئة بإعلان قراراتها بشان اعتماد المؤسسات التعليمية على أصحاب المصلحة والعامة.
(4) الأنشطة الخارجية والتعاون مع المؤسسات الأخرى:
- تنسق الهيئة للتعاون مع الوزارات المعنية في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
- تحرص الهيئة على إقامة علاقات تبادلية مع هيئات ومنظمات ضمان جودة التعليم والاعتماد المناظرة على
المستويين الإقليمي والدولي بهدف الاعتراف المتبادل بشهادات الاعتماد وفق ثوابت الأمة.
- التعاون مع الهيئات العالمية ذات الصلة لتبادل الخبرات والممارسات الجيدة وبناء القدرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://omelmoameneen.ahlamontada.net
Bright Angle

avatar

عدد المساهمات : 28
تاريخ التسجيل : 29/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: مبادئ الجودة الشاملة   الأربعاء يونيو 23, 2010 11:06 am

[b]شكرا Admin على هذا الموضوع الهام جدا و أتمنى

أن يطلع عليه الجميع حتى تتم الإستفادة المرجوة منه I love you Razz
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مبادئ الجودة الشاملة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الجودة :: مفهوم الجودة الشاملة-
انتقل الى: